توقيع إتفاقية لتنمية الغطاء النباتي بإشراف وزارة الزراعة

شهد معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبدالمحسن الفضلي توقيع مذكرة تفاهم، أُبرمت بين المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، والمؤسسة العامة للري، بهدف تنسيق الجهود بين الجانبين فيما يتعلق بتنمية الغطاء النباتي.
وقَّع المذكرة عن المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر مدير المركز الدكتور خالد العبد القادر، وعن المؤسسة العامة للري رئيس المؤسسة الدكتور فؤاد بن أحمد آل الشيخ مبارك.
وتهدف هذه المذكرة إلى وضع إطار لتعزيز التعاون والتكامل بين الطرفين فيما يتعلق بتنمية الغطاء النباتي والتنسيق بينهما قبل تنفيذ مشاريع التشجير، وذلك انطلاقاً من مسؤولية المركز واختصاصه في المحافظة على الغطاء النباتي في المملكة وتنميته وتحديد الأنواع الملائمة للزراعة.
كما تهدف المذكرة إلى توحيد جهود الطرفين وتفعيل إسهاماتهما في تحقيق أهداف رؤية 2030 فيما يتعلق بحماية البيئة، إضافة إلى بناء شراكة فعالة للعمل بشكل تكاملي لتفعيل الإجراءات والتدابير اللازمة لتنمية الغطاء النباتي، ولتحقيق الاستغلال الأمثل لموارد المياه.
يُذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة أطلقت مؤخراً حملة “لنجعلها خضراء” بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، بهدف الحد من آثار التصحر، واستعادة التنوع الأحيائي في البيئات الطبيعية، وإعادة تأهيل مواقع الغطاء النباتي المتدهورة، إلى جانب تعزيز السلوكيات الإيجابية للحفاظ على بيئة الوطن، وحماية البيئة وتحسين جودة الحياة.

تعليق الفيس بوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

scroll to top